أوكرانيا تقبل الآن التبرعات بعملة بولكادوت، وتقول إنها ستقبل عملات أخرى قريباً

1

بعد أن جمعت بالفعل ملايين الدولارات من العملات المشفرة الرئيسية مثل البيتكوين، تتلقى أوكرانيا الآن تبرعات بعملة بولكادوت أيضاً. وتعتزم الدولة توسيع قائمة العملات المقبولة لأنها تعتمد بشكل متزايد على المساعدة من مجتمع التشفير لتمويل دفاعها ضد روسيا.

أوكرانيا تنشر عنوان DOT الخاص بها، وتتلقى أول التبرعات بعملة البولكادوت

في مواجهة هجوم عسكري مستمر من قبل الجيش الروسي، قدم الأوكرانيون لمستخدمي العملات المشفرة حول العالم خياراً آخر لدعم قضيتهم. ففي وقت مبكر من يوم الثلاثاء، نشر حساب أوكرانيا على تويتر عنوان خاص لتلقي التبرعات بعملة (Dot) إلى جانب بيان يرحب بالتبرعات عن طريقة بلوك تشين بولكادوت.

يعرب المنشور عن امتنانه نيابة عن الشعب الأوكراني للأموال التي تبرع بها مجتمع التشفير العالمي؛ كما يكشف عن أنه سيتم تقديم الدعم لمزيد من العملات المشفرة في المستقبل القريب.

يعرب شعب أوكرانيا عن امتنانه للدعم والتبرعات من مجتمع التشفير العالمي لأننا نحمي حريتنا، نحن نقبل الآن تبرعات Polkadot أيضاً: $ DOT: 1x8aa2N2Ar9SQweJv9vsuZn3WYDHu7gMQu1RePjZuBe33Hv.

سيتم قبول المزيد من العملات المشفرة قريباً.

– أوكرانيا / Україна (Ukraine) 1 مارس 2022

يأتي هذا الإعلان بعد أن غرد جافين وود، المؤسس المشارك لشبكة الإيثيريوم ومؤسس البولكادوت (Polkadot)، يوم الأحد أنه إذا قدمت أوكرانيا عنوان لعملة DOT، فسوف يرسل 5 ملايين دولار كتبرع بالعملة المشفرة.

إذا نشرت عنوان بولكادوت، فسأساهم شخصيًا بمبلغ 5 ملايين دولار.

– جافين وود (gavofyork) 27 فبراير 2022

يوم الثلاثاء، قام جافين بنشر تغريدة توضح اتمام معاملة تُظهر تحويل 298367 DOT إلى المحفظة، ليصل إجمالي المبلغ المودع إلى أكثر من 5،8 مليون دولار. قبل تبرعه، كان الرصيد يزيد قليلاً عن 200000 دولار.

كانت أوكرانيا قد جمعت من قبل حوالي 40 مليون دولار من العملات الرقمية الرئيسية مثل البيتكوين (BTC) والإيثر (ETH) والدولار المستقر تيثر (USDT). وأيضاً، إلى جانب السلطات في كييف، فإن المنظمات غير الحكومية التي تدعم الجيش الأوكراني، مثل “Come Back Alive”، هي أيضاً من بين المستفيدين من مساعدات التشفير.

من ناحية أخرى، كانت هناك دعوات لأوكرانيا لبدء قبول العملات المشفرة الأخرى، بما في ذلك عن طريق شبكة (Monero) الموجهة نحو الخصوصية (XMR)، حسبما أشار منفذ الأخبار المُشفر Forklog في تقرير. ما هو أكثر من ذلك، وفي تغريدة بعد إعلان البولكادوت (Polkadot)، تعهد مؤسس شبكة ترون (Tron)، Justin Sun، أيضاً بالمساهمة بمبلغ مليون دولار، إذا نشر الأوكرانيون عنوان TRX.

في الوقت الذي تسعى فيه الحكومة في كييف بنشاط إلى تمويل جهودها الدفاعية والإنسانية من خلال العملات المشفرة، تَحُث صناعة العملات المشفرة على قطع وصول روسيا إلى العملات المشفرة لتتفادى العقوبات الغربية. فقد طلب نائب رئيس الوزراء الأوكراني ميخايلو فيدوروف يوم الأحد من جميع منصات العملات المشفرة الرئيسية أن تحظر عناوين المستخدمين الروس. ومع ذلك، رفضت منصات التداول الرائدة مثل بينانس (Binance) وكراكن (Kraken) حتى الآن.

في اليوم السابق، غرد فيدوروف، وهو أيضاً وزير التحول الرقمي الأوكراني، أن مجتمع التشفير المحلي على استعداد لمكافأة أولئك الذين يتواصلون مع معلومات حول محافظ العملات الرقمية التي يستخدمها السياسيون الروس والبيلاروسيون. نظراً لأن روسيا معزولة عن النظام المالي العالمي من خلال موجات من العقوبات الغربية، بما في ذلك طرد بعض البنوك الروسية من نظام SWIFT، فقد تزايدت المخاوف من أن تتحول موسكو إلى العملات المشفرة كأداة للتحايل على القيود المفروضة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.