السلفادور تشتري 500 بيتكوين وسط حمام الدماء المشفر

2

السلفادور تشتري تراجع عملة البيتكوين؛ حيث أعلن الرئيس السلفادوري، وسط عمليات بيع مكثفة في سوق العملات المشفرة، أن بلاده قد اشترت 500 عملة بيتكوين أخرى. منذ أن اعتمدت السلفادور العملة المشفرة كعملة قانونية، اشترت الحكومة السلفادورية 2301 عملة بيتكوين تماماً.

السلفادور تشتري تراجع البيتكوين

في خضم حمام الدماء المشفر، اشترت السلفادور انخفاض سعر البيتكوين، فقد أعلن الرئيس السلفادوري، نييب بوكيلي، يوم الإثنين على تويتر أن بلاده قد اشترت 500 عملة بيتكوين أخرى.

“السلفادور اشترت للتو الانخفاض! 500 قطعة بيتكوين بمتوسط سعر بالدولار الأمريكي يبلغ 30744 دولاراً”

جاءت تغريدته في الوقت الذي خسر فيه سوق العملات المشفرة المليارات، وانخفض سعر البيتكوين بأكثر من 50٪ من أعلى مستوى له على الإطلاق.

في وقت كتابة هذا المقال، كان يتم تداول البيتكوين (BTC) بسعر 31،607$؛ لقد انخفضت بنسبة 8.5 ٪ في الـ 24 ساعة الماضية، و 18.1 ٪ في الأيام السبعة الماضية، و 25.4 ٪ في الثلاثين يوماً الماضية.

أصبحت السلفادور أول دولة تقدم مناقصة قانونية لعملة البيتكوين وتجعلها عملة رسمية إلى جانب الدولار الأمريكي في سبتمبر من العام الماضي. ومنذ ذلك الحين، تقوم الشركة بشراء البيتكوين بشكل دوري. فبعد شراء أولي بقيمة 700 بيتكوين، اشترت الدولة 420 بيتكوين في أكتوبر، و 100 بيتكوين في نوفمبر، و 171 بيتكوين في ديسمبر، و 410 بيتكوين في يناير. مع شراء أمس يوم الاثنين، ارتفع إجمالي عدد البيتكوين (BTC) التي اشترتها السلفادور إلى 2301 بيتكوين.

وفقاً لأحد التقديرات، فقد أو خسر إجمالي مقتنيات البيتكوين في السلفادور أكثر من 30 مليون دولار من حيث القيمة. ومع ذلك، لا يزال الرئيس بوكيلي (Bukele) متفائلاً بشأن البيتكوين، ويتوقع أن يصل سعر البيتكوين (BTC) الواحدة إلى 100 ألف دولار هذا العام.

من ناحية أخرى، تخطط السلفادور أيضاً لإصدار سندات البيتكوين ولكن لم يتم تحديد موعد الإطلاق. أوضح أليخاندرو زيلايا، وزير الخزانة في السلفادور، أن ظروف السوق والحرب الروسية الأوكرانية أثرت على إصدار السندات. وأشار “نحن ننتظر اللحظة المناسبة والرئيس يقول متى … هذا يعتمد على كيف هو السوق”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.