المملكة العربية السعودية تستكشف إمكانية إدخال تقنية البلوكتشين في الحكومة

0

تبحث المملكة العربية السعودية في إمكانية تطبيق تقنية البلوكتشين عبر حكومتها بالإضافة إلى السماح باستخدام العملات المشفرة. ومع ذلك، قال أحد المسؤولين إن المملكة لا يمكنها بناء حلول قائمة على البلوكتشين بنجاح إلا إذا وظفت أشخاصاً بارعين في هذه التكنولوجيا.

تحتاج الحكومة السعودية إلى توظيف أفراد موهوبين

قال تقرير صحفي نقلاً عن مسؤول حكومي إن المملكة العربية السعودية تدرس تفعيل استخدام العملات المشفرة في المملكة وكذلك اعتماد تقنية البلوكتشين. بالإضافة إلى ذلك، يقول التقرير إن المملكة تناقش أيضاً تقنيات الويب 3 وكيف يمكن الاستفادة منها.

ومع ذلك، فقد نُقل عن المسؤول، الأمير بندر بن عبد الله المشاري، مساعد وزير الداخلية للتكنولوجيا، في تقرير من صحيفة آن لوك ميديا الالكترونية (Unlock Media) الذي يُشير إلى أنه يجب القيام بالمزيد قبل أن تتمكن المملكة العربية السعودية من بناء حلول قائمة على تقنية البلوكتشين بنجاح. على وجه التحديد قال المسؤول رفيع المستوى:

كانت هناك العديد من الاجتماعات والندوات عبر الإنترنت التي ناقشت تنفيذ أو تفعيل تقنية البلوكشتين في الحكومة، ولكن في رأيي، لا يمكن لجميع هذه الدراسات واللوائح بناء حلول على البلوكتشين، ما لم يكن لدينا أشخاص موهوبون ومبتكرون داخل هذه الكيانات يمكنهم تطوير حلول باستخدام البلوكتشين (blockchain)، الويب-٣ (Web3) والعملات المشفرة.

في غضون ذلك، اقترح المشاري أن المملكة لا تحتاج فقط إلى توظيف خبراء بلوكتشين ولكن يجب أن “تعمل مع الجامعات لتطوير منهج دراسي لتقنية البلوكتشين و الويب-٣”.

وفي حين أن الحكومة السعودية لم تتخذ بعد قراراً واضحاً بشأن استخدام العملات المشفرة، اقترح استطلاع حديث للرأي أن أكثر من نصف سكان البلاد يعتقدون أنه يجب استخدام العملات الرقمية في المدفوعات، حيث أفاد الاستطلاع أن السكان يستشهدون بسهولة إرسال الأموال عبر الحدود بالإضافة إلى التكلفة المنخفضة لنقل الأموال كأسباب لاستخدام العملات المشفرة بدلاً من قنوات الاقتصادي التقليدي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.