تايلاند تخفف القواعد الضريبية لمستثمري العملات المشفرة، وتلغي 15٪ ضريبة الاستقطاع

1

خففت تايلاند من القواعد الضريبية لمستثمري العملات المشفرة، وألغت ضريبة الاستقطاع المقررة بنسبة 15٪. حيث قال الرئيس التنفيذي لبورصة العملات المشفرة: “قام قسم الإيرادات بالكثير من الأبحاث والدراسات وتواصل مع المشغلين واللاعبين الرئيسين في عالم التشفير أيضاً للحصول على تعليقاتهم وآرائهم … إنه أكثر ملاءمة لكل من المستثمرين ومستقبل صناعة التشفير”.

قواعد ضرائب التشفير الجديدة في تايلاند

ألغت تايلاند خطتها لفرض ضريبة استقطاع بنسبة 15٪ على تداولات العملات المشفرة بعد أن واجهت معارضة شديدة من عالم التشفير والعملات المشفرة. كما نشرت إدارة الإيرادات التايلاندية أيضاً دليلاً يحدد القواعد الضريبية الجديدة المطبقة على العملات المشفرة والرموز الرقمية. فقد قال مسؤولو الضرائب يوم الاثنين إن الدخل الآتي من العملات المشفرة يمكن الإبلاغ عنه كأرباح رأسمالية، حسبما ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز، مُضيفة أن القواعد الجديدة ستسمح للمتداولين بتعويض خسائرهم السنوية مقابل المكاسب التي تحققت في نفس العام.

وقد رحب مجتمع العملات المشفرة في تايلاند بشكل خاص والعالم بشكل عام بإعلان يوم الاثنين. حيث علق Pete Peeradej Tanruangporn، الرئيس التنفيذي لشركة آب بيت (Upbit) لتبادل العملات المشفرة والرئيس المشارك لجمعية مشغلي الأصول الرقمية في تايلاند، قائلاً: “قام قسم الإيرادات بالكثير من الأبحاث والدراسات وتواصل مع مشغلي التشفير أيضاً للحصول على تعليقاتهم وآرائهم” وأوضح: :إنه قانون أكثر ودية لكل من المستثمرين ومستقبل العملات المشفرة”.

تجدر الإشارة إلى أنه وفي الأسبوع الماضي، أعلن بنك تايلاند، ولجنة الأوراق المالية والبورصة التايلاندية، ووزارة المالية في البلاد عن خطط لتنظيم العملة المشفرة كوسيلة للدفع. بينما تجعل تايلاند قواعدها الضريبية أكثر ملاءمة لمستثمري العملات المشفرة، اقترحت حكومة الهند للتو فرض ضرائب على تداولات العملات المشفرة بنسبة 30٪، وهي أعلى نطاق ضريبي في البلاد على الإطلاق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.