دول مجموعة السبع والاتحاد الأوروبي تتخذ تدابير لمنع استخدام العملات المشفرة لتجنب العقوبات

0

تدرس دول مجموعة السبع الكبرى والاتحاد الأوروبي طرقاً لوقف استخدام روسيا للعملات المشفرة للتهرب من العقوبات المفروضة عليها. وقال وزير المالية الألماني: “يجب أن نتخذ تدابير لمنع الأشخاص والمؤسسات المدرجة في القائمة من التحول إلى الأصول المشفرة غير المنظمة”.

تسعى مجموعة 7 والاتحاد الأوروبي إلى منع استخدام العملات المشفرة لتجنب العقوبات

يقال إن دول مجموعة السبع (G7) تدرس طرقاً لمنع الأفراد والشركات من استخدام العملات المشفرة للالتفاف على العقوبات الغربية في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا. تضم دول مجموعة السبع كندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

فقد عقد وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة السبع اجتماعات افتراضية هذا الأسبوع مع وزير المالية الأوكراني سيرهي مارشينكو. ونقلت وكالة فرانس برس عن وزير المالية الألماني كريستيان ليندنر قوله الأربعاء:

“يجب أن نتخذ تدابير لمنع الأشخاص والمؤسسات المدرجة من التحول إلى الأصول والعملات المشفرة غير المنظمة؛ نحن نعمل من أجل ذلك في سياق الرئاسة الألمانية لمجموعة السبع”

قال ليندنر في مقابلة مع Welt TV يوم الأربعاء: “المشكلة معروفة ونحن نعمل على حلها”؛ وأوضح أن “الأمر يتعلق بعزل روسيا إلى أقصى حد على جميع المستويات” وامتلاك “أقصى قدرة على فرض العقوبات”، والتي قال إنها ستشمل العملات المشفرة.

هذا الأسبوع، قالت وزارة الخزانة الأمريكية أيضاً إنها تراقب الجهود الروسية لاستخدام العملات المشفرة للتهرب من العقوبات. وقالت وزيرة الخزانة جينيت يلين: “سنواصل النظر في كيفية عمل العقوبات وتقييم ما إذا كانت هناك تسريبات أم لا، ولدينا إمكانية معالجتها”.

من ناحية أخرى، يفرض عدد متزايد من الدول والمنظمات عقوبات على روسيا منذ غزوها لأوكرانيا. وهي تشمل قطع البنوك الروسية المختارة عن نظام الرسائل المالي (SWIFT)، وجعلها معزولة عن بقية العالم. فقد فرضت دول الاتحاد الأوروبي السبع والعشرون أربع حزم عقوبات على موسكو، بما في ذلك تجميد أصول بنك روسيا وفصل سبعة بنوك روسية عن نظام SWIFT للرسائل المالية.

وأكد وزير المالية الفرنسي برونو لو مير هذا الأسبوع بعد اجتماع لوزراء مالية الاتحاد الأوروبي أن الاتحاد الأوروبي سيدرج العملات المشفرة في عقوباته ضد روسيا. وقال في مؤتمر صحفي:

“نحن نتخذ تدابير، لا سيما فيما يتعلق بالعملات المشفرة أو الأصول المشفرة التي لا ينبغي استخدامها للتحايل على العقوبات المالية التي تقررها دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة”. وأضاف وزير المالية الفرنسي: “أن العقوبات المفروضة على روسيا كانت فعالة للغاية، مشيراً إلى أنها أدت إلى تشويش النظام المالي الروسي وشَلَّت قدرة بنك روسيا على حماية الروبل، حيث انخفضت العملة الروسية بأكثر من 30٪ هذا الأسبوع”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.