صوتت لجنة الاقتصاد في برلمان الاتحاد الأوروبي ضد حظر التعدين بطريقة اثبات العمل

32 صوت ضد القرار ، و 24 صوت لصالحه

1

منذ قليل، تم إلغاء قاعدة مقترحة كان من الممكن أن تحظر فعلياً عملة البيتكوين المشفرة في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي. فقد صوتت لجنة الشؤون الاقتصادية والنقدية بالبرلمان الأوروبي اليوم الاثنين لإبقاء بند الذي ينص على حظر تعدين العملات المشفرة التي يتم تعدينها بطريقة (إثبات العمل :Proof-of-Work) خارج مسودة الإطار القانوني المقترح لتنظيم عمل الأسواق والشركات التي تعمل في مجال الأصول المشفرة (MiCA)، و(MiCA) هي الحزمة التنظيمية الشاملة للاتحاد الأوروبي لإدارة الأصول الرقمية؛ وقد امتنع ستة من أعضاء اللجنة عن التصويت.

سعى البند، الذي تمت إضافته إلى المسودة الأسبوع الماضي، إلى الحد من استخدام العملات المشفرة التي تدعمها عملية حوسبة كثيفة الاستخدام للطاقة تُعرف باسم إثبات العمل (Proof-of-Work) عبر الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة. وقد قوبل هذا الاقتراح برد فعل عنيف من دعاة التشفير والعملات المشفرة في جميع أنحاء العالم.

غرد ستيفان بيرغر، عضو برلمان الاتحاد الأوروبي وأحد مقرري MiCA، مهنئاً بالنجاح: “إنه فوز بالمرحلة الأولى من #MiCA في اللجنة! بقبول اقتراحي، فقد مهد الأعضاء الطريق لتنظيم العملات المشفرة وتشريعها في المستقبل؛ إنها الآن مسألة وقت حتى قبول التقرير (القانون) ككل في التصويت النهائي وإرسال إشارة قوية لدعم الابتكار”.

ذكرت التقارير الإخبارية يوم أمس أن التصويت على البند المعني كان قريباً جداً من التطبيق وأن أصوات الأغلبية فقط قد تهزمه. بصفة عامة، يتطلب الاقتراح أن تخضع جميع العملات المشفرة لـ “الحد الأدنى من معايير الاستدامة البيئية للاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بآلية الإجماع الخاصة بهم”.

بالنسبة للعملات المشفرة الشائعة التي يتم تعدينها بطريقة إثبات العمل، مثل البيتكوين والإيثريوم، والتي يتم تداولها بالفعل في الاتحاد الأوروبي، اقترحت القاعدة خطة التخلص التدريجي لتحويل آلية إجماعهم من إثبات العمل إلى طرق أخرى تستخدم طاقة أقل، مثل إثبات حصة (proof-of-stake).

تجدر الإشارة إلى أنه وعلى الرغم من وجود خطط لنقل شبكة الايثيريوم (ethereum) إلى العمل بآلية إجماع (تعدين) بطريقة إثبات الحصة هذا العام، فمن غير الواضح ما إذا كان يمكن فعل الشيء نفسه بالنسبة لعملة البيتكوين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.