مؤسسة لونا تكشف عن استخدام احتياطيات البيتكوين

0

كشفت مؤسسة لونا، الكيان المسؤول عن حماية ربط عملة الـ UST، العملة المستقرة للنظام البيئي في بلوكتشين تيرا، عن كيفية استخدامها لاحتياطي البيتكوين المُتاح قبل الكارثة الأخيرة التي انطوت على نظام تيرا البيئي. حيث باعت المنظمة جزءاً من عملات البيتكوين المملوكة مباشرة، بينما تم تداول جزء آخر في تواريخ مختلفة لمحاولة تثبيت قيمة عملة الـ UST. الاحتياطي كان يحتوي على أكثر من 80،000 قطعة بيتكوين (BTC).

مؤسسة لونا توضح تحركات الاحتياطي الخاص بها

كسرت مؤسسة لونا (LFG)، المنظمة المكلفة بحماية ربط عملة الـ UST (العملة المستقرة الخوارزمية لنظام تيرا البيئي) بالدولار الأمريكي، صمتها لشرح استخدام الأصول التي كانت تحت وصايتها. حيث كانت المؤسسة قد جمعت أكثر من 80 ألف قطعة من البيتكوين، والتي كان من المقرر استخدامها في حالة اختلالات السوق التي تؤثر على قيمة عملة تيرا المستقرة (terrausd) برمزها (UST).

وفقاً لتقارير على وسائل التواصل الاجتماعي، أنفقت المؤسسة جميع احتياطياتها من البيتكوين (BTC) تقريباً في محاولة فاشلة لإنقاذ عملة الـ UST؛ وقد تم إجراء ذلك في ثلاث عمليات مختلفة. في الأولى، باعت مؤسسة لونا (LFG) (26،281،671) من الـ USDT و (23،555،590) من الـ USDC بإجمالي 50،200،071 UST، في ما كان أول معاملة دفاعية ضد حادثة فك الارتباط (depeg). كما ذكرت مؤسسة لونا ما يلي:

“تم تحويل 52،189 قطعة من البيتكوين (BTC) للتداول مع طرف مقابل، صافياً من زيادة قدرها 5،313 قطعة بيتكوين تم إرجاعها، بإجمالي 1،515،689،462 عملة من الـ UST”

ومع ذلك ، لم تحدد الشركة الطرف المقابل المشارك في هذه الصفقة.

التدابير الأخيرة

حتى مع تدخل مؤسسة لونا (LFG)، لم تتم استعادة الربط. وأعلنت المؤسسة أنها استبدلت آخر احتياطي بالبيتكوين في 10 مايو، عندما لامس سعر السوق UST 0.75 مقابل الدولار الأمريكي. تضمنت هذه الصفقة بيع 33،206 قطعة بيتكوين بمبلغ إجمالي قدره 1،164،018،521 UST.

يتكون احتياطي لونا (Luna) الآن من 313 قطعة بتكوين (BTC) فقط، مما يعني أن معظم البيتكوين المملوك من قبل المنظمة تم بيعه في جهود الدفاع. العملات المشفرة الأخرى المتبقية في الاحتياطي، هي: 39،914 BNB و 1،973،554 AVAX لم تُستخدم ولا تزال في حوزة المنظمة. ومع ذلك، لا توجد إجابة واضحة حول كيفية استخدامها في المستقبل.

بصفة عامة، تساعد البيانات الصادرة عن مؤسسة لونا (LFG) في توضيح كيفية حدوث حادثة انهيار لونا وفك ارتباط عملتها المستقرة بالدولار الأمريكي، وكيف تم استخدام هذه الأموال. وجد تحليل المعاملات الذي أجرته شركة Elliptic، وهي شركة تحليلات ومتابعة على البلوكتشين، أن غالبية الأموال تم إرسالها إلى منصتين: بينانس و جيمني. ومع ذلك، أعلنت الشركة أنه “من غير الممكن تتبع الأصول بشكل أكبر أو تحديد ما إذا تم بيعها لدعم سعر عملة الـ UST”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.