مشروع منصة إيفردوم، الميتافرس في الصحف العربية لأول مرة !! فما هو ؟

0

تستعد منصة إيفردوم عبر شركة ميتاهيرو (metahero) لإطلاق عالمها الافتراضي لاستهداف قطاعات مثل عالم الأزياء، الألعاب، الجانب الصحي، الشبكات الاجتماعية، والرموز غير القابلة للاستبدال والواقع الافتراضي والواقع المعزز (VR/AR).

مشروع الميتافرس إيفردوم، هو كوكب بعالم افتراضي جديد، يحمل الكثير من فرص الاستثمار في المستقبل، يمكن اعتبار الأسلوب المتبع في هذا المشروع من قِبل شركة ميتاهيرو في منصة إيفردوم، بأنه بمثابة جسر بين العالم الواقعي والعالم الافتراضي. فالمنصة تعتمد على جهاز مسح ضوئي متقدم وهو واحد من أكثر أجهزة المسح الضوئي تقدماً في العالم، وهو جهاز ميتا سكانر V3 Metascanner. يستخدم هذا الماسح لإدخال الأشخاص والأشياء – على حد سواء – إلى الميتافرس من خلال مسح وتوليد صور لهم؛ ويعتبر هذا الجهاز منظومة متكاملة من أجهزة المسح الضوئي المزودة بكاميرات عديدة تقوم بتنفيذ مسحاً رقمياً ثلاثي الأبعاد لأي شخص أو جسم خلال دقائق قليلة، وذلك بغرض تسهيل دمجه ضمن ألعاب الفيديو بهيئة مجسّمة (ثلاثية الأبعاد) بعد أن يجري إدخال هذه الصور ضمن التطبيقات الرقمية.

وعن رؤية الشركة لعالم الميتافيرس يقول الرئيس التنفيذي للشركة روبرت غرين:

“نحن في الواقع مختلفين عن أي مشروع آخر بأننا نمتلك منتج جاهز وأجهزة وبرامج لتقنيات المسح الضوئي المتقدم لاستخلاص الصور المجسمة بمئات الكاميرات التي يمكنها التقاط صور بجودة فائقة، وبذلك تصبح صورتك المجسمة بهذه التقنية وسيلة إما لدخول الميتافيرس أو حتى لبيعها عبر الرموز غير القابلة للاستبدال. وإذا نظرت إلى بعض منصات الميتافيرس ستجد أنها تعتمد تمثيلاً رسومياً أقرب لرسوم كرتونية، فيما نحن نقدم رسوميات واقعية تماماً”

ويوضح روبن وجهة نظر ميتاهيرو:

” في الحقيقة، إن فرص الاستثمار أمام الشركات والأعمال التجارية الأخرى وحتى الأفراد كبيرة جداً، فجانب الاستثمار دفع بالشركة لإنشاء هيكلية متكاملة مع البنى التحتية وحتى الحوكمة، مع التركيز على مراكز التسوق والمراكز التجارية في منصة إيفردوم؛ وهو الأمر الذي دفع بشركات أزياء كبرى للسعي لحجز مكان لها للاستفادة من التجربة التي تقدم تجارب غير محدودة للتسوق بأسلوب مغامر ينغمس في المتسوقون لتجربة الألبسة والسلع الأخرى. في الحقيقة العديد من الشركات العالمية الكبرى سعت للحصول على موطئ قدم في إيفردوم، لكننا نتأنى في عقد الصفقات مع الشركاء بهدف اختيار الشركات المناسبة التي تتلائم مع طبيعة الميتافرس لدينا من جهة، وتضفي قيمة لإيفردوم من جهة أخرى، فنحن لا نحتاج للتمويل بقدر حاجتنا للشريك المناسب”

تجدر الإشارة إلى أن مشروع منصىة إيفردوم (Everdome.io) هو مشروع شديد الواقعية، فعلى الرغم من أنه يعتمد على تقنيات العالم الافتراضي الميتافيرس، إلا أنه يتكامل مع الواقع عبر تقنية المسح الضوئي في تجربة لم يسبق لها مثيل. كما تجدر الإشارة أيضاً إلى أن منصة إيفردوم ستوفر مساحة في قبة المقر الرئيسي لها باعتبارها القبة المركزية للشركة على سطح المريخ. إضافةً إلى ذلك، ستُتاح فرصة الحصول على قبة بسمات العلامة التجارية والمزايا المميزة التي تلبي احتياجات كل الشركات والعلامات التجارية والمجتمعات المهتمة بإنشاء قببهم الخاصة.

أما فيما يخص العملة الخاصة بمنصة ايفردوم، فأطلق عليها (DOME)، وتم إدراجها في منصة OKX كمنصة وحيدة في الوقت الحالي، وذلك يوم أمس في الثامن من فبراير، ويتم تداولها في وقت كتابة هذا التقرير بـ 0,026 على الدولار الأمريكي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.